عرض مشاركة واحدة
قديم 20/05/2007   #12
شب و شيخ الشباب BL@CK
مشرف
 
الصورة الرمزية لـ BL@CK
BL@CK is offline
 
نورنا ب:
Apr 2007
المطرح:
Aleppo-Syria
مشاركات:
4,345

افتراضي


تابع ..

هاجمت الصحافة ألفريد في أوروبا وحملت عليه بشدة وأطلق عليه بعض الصحفيين لقب "صانع الموت"
لأنه صنع شهرته وثروته من صناعة المفرقعات التي استخدمت في الحروب على نطاق واسع وواجه ألفريد هذه الحملات بأن رسم لنفسه صورة ذهنية معاكسة تماما للسائد عنه فقد صور أنه كان يحلم دائما أن يرى نهاية للحروب وأن يعم السلام بين الأمم وزعم أنه كان يرى في الديناميت أملا في رخاء وسعادة البشرية من خلال استخدام الديناميت في حفر المناجم واستخراج الخيرات والثروات الطبيعية من باطن الأرض إلى جانب حفر الأنفاق وشق القنوات وشق الطرق لتسهيل التجارة والاتصالات بين البشر وفي إطار حملته هذه تعلل بأن الشر الكامن في النفس البشرية


هو الذي أدى لاستخدام الديناميت كوسيلة مدمرة من وسائل الحروب واستمر هذا الاتجاه يؤكد أن ألفريد نوبل قد حزن لذلك حزنا شديدا وقرر في أواخر حياته أن يهب بعض ثروته لكل من يسهم في إسعاد ورخاء البشرية
ورغم انتشار هذا التفسير ونجاح أصحابه في جعله قاعدة ومسلّمة فإن ذلك لا يمنعنا من التساؤل حول بدايات ألفريد وتوجهه الدائم نحو التخصص في المفرقعات وكذلك كمّ المصانع التي أنشأها هو ووالده والتي تخصصت في عقد صفقات مع الجيوش في المقام الأول واكتسابهم القوة والشهرة من خلال استمرار هذه الحروب بل وانتشارها
ولا يمنع هذا الأمر من أن يكون قد ندم بعد ذلك ولكن هل ينفع الندم بعد أن خرج مارد الموت من القمقم؟
وهل تكفي الدولارات لإقناعه بالعودة؟


وفاته و وصيته :

توفيّ ألفريد نوبل يوم 10/12/1896
في مدينة "سان ريمو" الإيطالية وحيدا
لا يجد حوله إلا خدمه، حيث إنه لم يتزوج
وقد خلّف وراءه ثروة طائلة قُدرت بحوالي 150 مليون دولار



ولم يوجه نوبل كل ثروته للجائزة كما يشاع
ولكن وصيته تضمنت مبالغ معقولة لأقاربه وأصدقائه
أما الجانب الأكبر من ثروته فقد أوصى باستثمارها في مشروعات ربحية
ويتم من ريعها منح خمس جوائز سنوية لأكثر من أفاد البشرية
في خمس مجالات حددها في مجالات:
(الكيمياء، الفيزياء، الطب أو الفيسيولوجيا، الأدب والسلام العالمي)

وأوصى بأن تقوم الأكاديمية السويدية للعلوم
باختيار الفائز في مجال الكيمياء والفيزياء (الطبيعة)
وأن يقوم معهد كارولينسكا بستوكهولم
باختيار الفائز في مجال الطب والفسيولوجيا
ويقوم البرلمان النرويجي بانتخاب خمسة أشخاص
ليختاروا الفائز بجائزة السلام العالمي
وقد أوصى نوبل برغبته في أن يكون الاختيار للجوائز نزيها
وأن تمنح الجوائز لمن هو أكثر استحقاقًا بها
بغض النظر عن جنسية المرشح، سواء كان سويديا أو لم يكن


يتبع ..


ويحَ زمَنٍ أصبَحَ فيهِ عاشِقُ الوطَنِ يُهان ..

ويُشطَبُ مِن ذاكرةِ عشقِهِ ..

ومِن قائِمَةِ بني الإنسان !!



.
  رد مع اقتباس
 
Page generated in 0.05253 seconds with 11 queries