أخوية  

أخوية سوريا: تجمع شبابي سوري (ثقافي، فكري، اجتماعي) بإطار حراك مجتمع مدني - ينشط في دعم الحرية المدنية، التعددية الديمقراطية، والتوعية بما نسميه الحد الأدنى من المسؤولية العامة. نحو عقد اجتماعي صحي سليم، به من الأكسجن ما يكف لجميع المواطنين والقاطنين.
أخذ مكانه في 2003 و توقف قسراً نهاية 2009 - النسخة الحالية هنا هي ارشيفية للتصفح فقط
ردني  لورا   أخوية > علوم > تاريخ

إضافة موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 22/05/2009   #1
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
Lightbulb ألغاز وأسرار نكشفها لكم لأول مرة /حصريا\


موسوعة علاء الحلبي = التاريخ والعلوم المقموعة والمحرمة=

بسم الله الرحمن الرحيم



- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 




أغلب كتبه يكون معها cd مرفق بالغة العربية



شكرااا لكم ...


1-
هذا الكتاب مخصص لمجال قائم بحد ذاته, ولا يمكن دمجه مع مجالات أخرى تختلف عنه تماماً, ذلك لتجنب التعقيد. فقد ذكر المؤلف الكثير من المواضيع العلمية الأخرى غير المألوفة, وكان الهدف من ذلك هو ليس التركيز على دراستها بالذات, بل كان الهدف هو الاستشهاد بها في سبيل إثبات مصداقية ظاهرة أخرى مختلفة تتمثل بالمؤامرات الهادفة الى قمع الحقيقة (تقوم بها جهات علمية, روحية, أيديولوجية, اقتصادية.. وغيرها). فجاءت هذه المواضيع العلمية في سياق الكلام فقط. ومن أهم المواضيع التي تناولها الكتاب: الظواهر الروحية, عالم الغيب والكائنات الخفية, تحضير الأرواح بعد عصر النهضة, من هو الوسيط, مجتمع الأبحاث الروحية, الباراسيكولوجيا, ظواهر تؤكد وجود كائنات خفية, ظاهرة الأصوات الإلكترونية, المجسمات الفكرية, وغيرها من المواضيع الهامة.

2-
كيف تُقمع الحقيقة, تاريخ الأمم المزور, تاريخ الإنسانية المزور, اختراعات مقموعة من قبل السلطة المالية, حقائق علمية ممنوعة الأسباب استراتيجية البيروقراطية العلمية الحمقاء والعلوم المحرمة, ظواهر طبيعية مناقضة للمفهوم العلمي التقليدي. ما هو العقل؟ ظواهر تستبعد علاقة العقل بالدماغ.. ظواهر عقلية مناقضة للمفهوم العلمي التقليدي.. القدرات العقلية الخارقة.. الوعي الكوني.. العقل الكوني والعلم الحديث.. حقل الطاقة الإنساني (المجال البايوبلازمي). هذه إحدى التساؤلات العديدة التي طالما راودت الكثيرين, خاصة عشاق المعرفة, وتلبية لهذه التساؤلات, فقد تم وضع هذا الكتاب, في محاولة تكوين صورة بسيطة تساعد المتسائل في التوصل الى جواب. وسيكتشف القارئ بنفسه مدى أهمية الأسباب الواردة, ونتائجها السلبية في قولبة الفكر الإنساني وتحريفه نحو توجه محدد. هذا التوجه الذي وفعت ثمنه الشعوب غالياً. بالإضافة الى الأسباب الغير محدودة التي أدت بالمعرفة الإنسانية السائدة حالياً الى اتخاذ شكلها الحالي, هذه الأسباب التي لا يمكن حسرها ضمن عناوين محددة.

3-
يسعى هذا الكتاب على توسيع أفق القارئ العربي وإثبات أن العلم ليس محدوداً كما يعتقد الجميع، إنه ليس خطاً مستقيماً وحيداً يؤدي إلى النهاية المرغوبة، بل يملأه التفرغات والتشعبات والخطوط الموازية. الإنسان هو كائن مبدع وخلاق، ما ينقصه هو تزويده ببعض الأفكار الجديدة والمفاهيم الجديدة، وسوف يصنع المعجزات. منذ زمن بعيد، وغلى مر العصور، عملت السلطات الفكرية المختلفة على الحد من معرفته، بعد أن عجزت عن الحد من إبداعه.
إن تقنية الطاقة الحرة موجودة. لقد تجسدت منذ عقود طويلة لكنها أخمدت وبقيت سرية. لكن تقنيات الاتصالات والإنترنت قد قضت على سرية هذه الحقيقة الرائعة. لقد بدأ الناس حول العالم ببناء آلات مختلفة خاصة بهم، تولد الطاقة الحرة.
لا تريد الحكومات والبنوك لهذا أن يحصل، ولكنهم لا يستطيعون منعه. ستقوم الكثير من الحروب وستحصل أزمات مادية كثيرة لتصرف نظر الناس عن المشاركة في هذه الحركة العالمية للطاقة الحرة. لن يكون هناك أي تغطية إعلامية لما يحصل، فقط المزيد من الأخبار عن الحروب، والحروب الأهلية، وأخبار الأمم المتحدة راعية السلام في المزيد من البلدان، وغيرها من مسرحيات تجري على الساحة الدولية. شارك في هذه الحركة العالمية لنشر الطاقة الحرة وساهم في بناء مستقبل جديد للأجيال القادمة.


4-
لقد تمكن العالم المبدع (نيكولا تيسلا) في جملة إكتشافاته الشهيرة من إكتشاف أن الكهرباء موجودة في الأثير في كل مكان وبكميات غير محدودة كما تمكن من إكتشاف آلية لنقل الكهرباء غير الهواء (لاسلكياً) أي بنفس المبدأ الذي يتم نقل إشارات الراديو به.. إلا أن القوى المتحكمة في اقتصاد الطاقة عتمت على هذا الاختراع لأنه يؤثر الطاقة بشكل شبه مجاني للمجتمع.. سيجد القارئ في هذا الكتاب القصة الكاملة لنيكولا تيسلا وشرحاً مفصلاً لاختراعاته وبالأخص (وثيقة تيسلا) وسيحصل على كافة المخططات والتوجيهات الرئيسية لأبحاث (تيسلا) بما يمكنه متابعة البحث عن أسرار الطاقة الكهربائية الأثيرية من النقطة التي توقف فيها تيسلا.

5-
إن الطاقة الكهربائية التي نعرفها ونستخدمها اليوم هي إحدى أشكال الطاقة الكهربائية وهي ليست الطاقة المثلى.. تحتاج الطاقة الكهربائية التي نعرفها إلى أسلاك لنقلها، كما يمكن وضع عدادات لبيع الطاقة للجمهور وهذا ما يعلل أن المسيطرين على اقتصاد الطاقة قد قاموا بالتعتيم على العديد العديد من الإكتشافات الهامة في مجال الكهرباء..
(هنري موراي) اكتشف نوعاً جديداً من الطاقة الكهربائية كان بإمكانها أن تعبّر عبر لوح من الزجاج وتضيء المصابيح.. ما هي هذه الطاقة التي تسري عبر العوازل ومع ذلك تضيء المصابيح الكهربائية؟ (نيكولا تيسلا) اكتشف أن إرسال نبضات كهربائية بسرعة خاطفة تسبب موجات صدمية في الوسط الفراغي.. هذه الموجات إذا ضربت بأي جسم معدني تولد مباشرة تياراً كهربائياً بين الجسم المعدني والأرض وبهذه التقنية أنار تيسلا مصباحاً كهربائياً موصولاً بصفيحة معدنية واحدة (قطب واحد).. هذا الكتاب سيغير مفهومات عديدة راسخة في أدهاننا عن المادة والفيزياء، وسيقدم المخططات العلمية للعديد من الأجهزة التي تساعدنا على الحصول على الطاقة الكهربائية الساكنة والتي مصدرها الأثير المحيط بنا.


6-
واجه موضوع "الطاقة الحرة" ومفهوم "الحركة التلقائية الدائمة" الكثير من الانتقادات اللاذعة وغير الضرورية في السنوات السابقة. وإذا نظرنا إلى الصورة بالكامل، نجد أن الحركة هي دائمة بالفعل. فالحركة والطاقة قد تنتشران أو تتحولان، لكنها تبقى في حالة مستمرة من التجدد في شكلها وحالتها وسط هذا النظام الكوني الشامل.
إذا نظرنا إلى المحطات الهيدروكهربائية المولدة للطاقة، سنجد أن الماء المتدفق من البحيرة يحرك المولدات ثم يتابع جريانه عبر النهر. والبحيرة يعاد ملأها بواسطة الينابيع، أو الروافد المائية المختلفة. لكن في الحقيقة، نرى أن الشمس تلعب الدور الجوهري لهذه العملية، حيث هي المسؤول الأول عن استمرارية هذا النظام الطبيعي الدائم الحركة (من خلال تبخر البحار لتتحول إلى غيوم ثم تساقطها على شكل أمطار). صحيح أن الشمس هي في حالة احتراق ذاتي، لكن الحقيقة العجيبة هي أن مجموع كتلة الطاقة يبقى ثابتاً في كافة أرجاء دورة النظام الشمسي.
الفراغ المحيط بنا هو عبارة عن تدفق شحنات مجردة من الكتلة، تحتوي على جهد كهربائي عالي يقدر بحوالي 200.000.000 فولت نسبة لشحنة صفر صافية، في دارة كهربائية عادية، يعتبر للأرض قيمة "شنة صفر" بالنسبة لشيء آخر له ذات الجهد، لكنه بنفس الوقت له جهد "غير صفري" بالنسبة للفراغ. تشرح النظريات الحالية بأننا نستطيع خلق فارق في الجهد "ضمن" أجزاء نظام معين فقط بواسطة إظهار كتلة شحنة كهربائية. من خلال ضخ الكنلة الكهربائية بين الجهود نستطيع استرجاع فقط العمل الذي أدخلناه إلى النظام. لقد خلط العلم التقليدي بين "الشحنة" و"الكتلة المشحونة"، متجاهلاً حقيقة وجود ما يعرف بـ"الموجات السكالارية الإلكتروستاتية".
إننا نتحول بسرعة إلى اقتصاد عالمي موحد، وإنه من السذاجة التفكير بأن مجموعة من المعلمين أو المثقفين، أو مجموعة من الموظفين الحكوميين، أو مجموعة من المدراء والباحثين المنتمين لشركات الطاقة الكبرى يستطيعون إيقاف التقدم السريع في عملية تطور المفاهيم المتناولة للطاقة، وبالتالي بروز أنواع مختلفة من أجهزة أو أنظمة إنتاج الطاقة الحرة. والسبب هو أن التكنولوجيا والتمويل أصبحتا تتدفقان عبر الحدود الوطنية وتنتقلان حول العالم بسرعة وحرية. وبما أن الهدف الأسمى يتمثل بالربح الوفير، بدأ بعض رجال المال الكبار يهتمون في الاستثمار بهذا المجال الجديد، وهذا الاهتمام ليس نابعاً من ميلهم لعمل الخير أو النمو الاقتصادي أو الرفع في مستوى المعيشة لدى سكان الأرض بل بسبب الأرباح التي سيجنونها من هكذا استثمارات مغرية جداً. لكن بنفس الوقت هناك عقبات كثيرة وقوية جداً تتربص على درب هذا التوجه التكنولوجي. هذه العقبات تتمحور حول إمبراطوريات الطاقة التقليدية المتربعة على عرش الاقتصاد العالمي منذ بدايات القرن الماضي وترفض بشراسة أن تتخلى عن موقعها الاقتصادي والسياسي أيضاً.
وجب أن نبقي تركيزنا على الهدف الرئيسي المتمثل بالمساعدة على انتشار استخدامات الطاقة الحرة بشكل واسع وعلى المستوى الشعبي، وأن نكون حذرين بخصوص ادعاءاتنا وأن نسمح لجميع المقاومين والمناوئين للتغيير بأن يستمروا بعملهم الخسيس دون مواجهة مباشرة معهم. إنه من الحكمة أن نطور وننشر هذه التقنيات الرائعة بأساليب التفافية ومناورات خبيثة بعض الشيء مع النظام القائم، بدلاً من المواجهة المباشرة غير المجدية حيث سيدو الأمر كصراع دونكيشوت مع طواحين الهواء.




















***
الاول لتحميل برنامج ادوبي PDF
ولكن عليك بالضغط على الصور اسفل منه

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 





***
ملاحظة

هذا العمل يهدف للتثقيف وليس للإثارة والتشويق.
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #2
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


مدرسة النور الحقيقي

إن الإنسان بطبعه محب إلى المعرفة ويبحث دائماً عن علم يميزه عن الآخرين ولا نخفي أبداً أن العلوم القديمة التي تحتوي على كثير من الأسرار قد أذهلت العلماء المعاصرين وقد أثبتت التجارب أن السومريين والفراعنة والهنود والصينيين يمتلكون علوم و فنون وفلسفات مازلنا نجهل عنها الكثير فمثلاً علم الإبر الصينية عالج الكثير من الأمراض التي عجز عنها الطب الحديث حتى البدو لهم خلطاتهم السرية التي يعالجون بها أنفسهم وهي فعاله أكثر بكثير من الأدوية .
في منتصف القرن العشرين المذهب المادي أنكر على جميع الحضارات علومهم ولكن في النهاية القرن العشرين وبداية القرن الواحد العشرين ظهر جيل من العلماء ينادي بحضارات وعلوم القدماء واعترفوا أن علم الفلك السومري أدق بكثير من علم الفلك الحاضر لإن السومريين اكتشفوا الكوكب التاسع وعرفوا خواصه وتأثيره على الأرض في الوقت الذي علماء القرن العشرين يقولون أن جيراننا من الكواكب هم فقط سبعة ولكن بنهاية هذا القرن أثبت أن الكواكب هم تسعة مثل ما قال السومريين .
أما الفراعنة فقد أكتشف أنهم عالجوا مرض السرطان واستأصلوه وقد تم الشفاء الكامل على يد أطبائهم ونحن مازلنا عاجزين عن فهم ماهية هذا المرض ولا ننكر أن عظمة الأهرامات مازالت تتحدى جميع علمائنا وتسخر من أجهزتهم الحديثة وأقمارهم الصناعية أما الهنود فإن تأملاتهم ورقيهم الروحي أذهل عقولنا الصغيرة التي لم تفهم لحد الآن معنى التجوال الروحي ونظام الكارما المسيطر على الكون .
إننا نحن وعلمائنا مخدوعون بخدعة كبيرة وهي إننا أناس علماء ومثقفون وأجدادنا هم الجهلة ولكن الحقيقة أن العلوم الحقيقية والازدهار الثقافي والتطور النفسي والفلسفي للبشرية كان بقمة أوجه قبل طوفان نوح وقد كان علماء البشرية قبل طوفان نوح يمتلكون من العلوم والتقنيات أشياء لا تصدق ولكن ذاك الطوفان دثر كثير من العلوم والحمد لله بدأ كثير من العلماء في البحث والتمحيص عن تلك العلوم الخفية التي طورت البشرية وجعلتها في أرقى مراتب الوصول للمعرفة .

***
رســـــالة

إن كل المؤسسات أو السلطات الثقافية والعلمية المختلفة التي تعمل على نشر المعرفة لابد من أن لها مؤسسين. وهؤلاء المؤسسون، مهما اختلفت توجهاتهم وآراءهم ومذاهبهم، يصنّفون إلى ثلاثة أنواع:

ـ النوع الذي يسوّق معارف وأفكار معيّنة لغايات مادية وتجارية. وهذا النوع يستند على أساس متين من الدعم المادي الكبير الذي يهبه حصانة قوية. وهذه الجهة التثقيفية تتبع خطّة تسويقية مدروسة بعناية بحيث لا يمكن اكتشاف نواياها الحقيقية لكنها بالتالي تصب في مصلحة المؤسسة التجارية التي تقف وراء هذا المشروع التثقيفي الموجّه.

ـ النوع الأيديولوجي الذي هو عبارة عن واجه لجهات فكرية أو سياسية أو دينية معيّنة. هذا النوع من الناشرين يعمل على تسويق الأفكار والمعتقدات التي ترغب الجهة الداعمة له بنشرها. وممنوع أن يخرج عن المسار الفكري الذي يتبعه، مهما كانت بعيدة عن الحقيقة، وإلا فسوف يحرم من التمويل مباشرةً.

ـ النوع الذي يريد نشر المعرفة من أجل المعرفة، ولا يلتزمون بقواعد اللعبة حيث التملّق لجهات مالية أو فكرية أو سياسية.. هؤلاء محرومون من دعم أو حصانة أي جهة قوية تحميهم. وربما هذا هو السبب الذي يجعل عمر مؤسساتهم قصير جداً لدرجة انه نادراً ما يتركون أثراً بارزاً في وجدان الشعوب. لأنهم بكل بساطة يبدؤون وهم ضعفاء ويخوضون المعركة وهم ضعفاء، فيندحرون أمام أوّل مواجهة.. أو ربما الثانية.. وينتهي بهم الأمر في مزبلة التاريخ.. مكسورين مدحورين.. منعوتين بأبشع التسميات الملفقة ضدهم من قبل المنتصرين الأقوياء. وبدلاً من أن يحصدوا الثناء والتقدير، يحصدون العار والهوان. هذه هي الحال دائماً مع هذا النوع.. وهكذا سيكون دائماً. أما السبب، فهو بسيط جداً، إنهم لم يلتزموا بالقاعدة الذهبية التي تقول:

المعرفة لم تكن أبداً مجانية..
إنها سلاح... إنها وسيلة لكسب المال.. للحكم.. للاستعباد..
المعرفة هي دائماً وسيلة في يد الأقوياء وليس الحكماء

أما السبب الذي يجعل هذا العمل ليس سهلاً. وجب العلم بأننا لم نحصل على هذه العلوم والدراسات والأبحاث بسهولة، هذا بالإضافة إلى الشروع بترجمتها وتنقيحها وتنسيقها... إلى آخره، كل ذلك لهدف أساسي هو جعلها متوفرة لكل من له مصلحة أو اهتمام بهذه المجالات، آملين بأن تكون دراسات مفيدة ومصيرية بنفس الوقت.

فكما ترون، لكي ننجح في عملنا هذا، وجب أن نتجاوز العقبة المادية التي تعيق من تقدمنا نحو هدفنا الرئيسي. وبعد أن اتضحت لنا أهمية التمويل في إبقاء مشروعنا على قيد الحياة. حاولنا جاهدين أن نضع نظام خاص يساعد على استمرارية الدخل و التمويل. ذلك لكي نتابع مهمتنا في البحث والترجمة والنشر. وبنفس الوقت، نحاول بقدر الإمكان أن نجعل أبحاثنا مجانية. يتوجب علينا البحث عن وسيلة مجدية تساعدنا على البقاء. وبنفس الوقت، نحاول بقدر الإمكان أن يكون بقائنا هو مصدر إلهام ومنفعة للجميع، وليس غير ذلك.. وهذا ما سنحاول إثباته دائماً.

لذلك هناك واجبات مفروضة على كل المهتمين بعملنا أيضاً. ربما يظنون أن ما ننشره من معلومات هو مجرّد استراق واقتباس للمواضيع من هنا وهناك، وكل ما يتطلّبه الأمر هو عملية "نسخ" و"لصق" لنخرج بعدها بنصّ يحتوي على موضوع مفيد ويثير الاهتمام. إن الأمر أصعب من ذلك بكثير. فالأمر يتطلّب ترجمة وإعداد وتنسيق وبرمجة وتصميم وصيانة والتزام ودوام وغيرها من أمور وأعمال مختلفة لا أعتقد أن أحداً في هذه الأيام الصعبة مستعداً لترك واجباته اليومية المفروضة عليه (وإلا لمات جوعاً) ويتفرّغ لهذا العمل مجّاناً!

إذاً، فالصبغة المادية لعملنا لم يأتي من فراغ. ولكي نحافظ على بقائه لا بد من وجود هذا العامل المهم والحيوي والضروري بنفس الوقت. تذكروا أننا نعيش في عصر دنيوي بامتياز لا أحد مستعد للمساهمة بأي عمل مجاناً مهما كانت المغريات الروحية والوجدانية. وأنا طبعاً أتفهم الأمر، لأننا تحوّلنا إلى مجتمعات استهلاكية بحيث يمثّل المال عصب الحياة، وكلما استنزفت المزيد من المال في أمر معيّن فهذا يعني من ناحية أخرى استنزاف درجة معيّّنة من طاقة الحياة لديك. وهذه المعادلة المنحرفة هي التي يهدف هذا العمل إلى إلغائها تماماً، لأنها تقتل الإنسان في داخلنا وتحوّلنا إلى كائنات باردة مفرغة من الوجدان.

...........................

واستجابة لجميع المتسائلين حول طبيعة عملنا، يمكن تحديدها بعدة أفكار مختصرة:

عملنا ليس محصوراً في مجال واحد فقط ، بالإضافة إلى أننا لسنا تقنيين أو مختصّين أو متخصصين في أي من المجالات التي نذكرها في برامجنا. عملنا هو البحث والدراسة والكشف عن أسرار وعلوم ومجالات كثيرة مقموعة أو مخفيّة أو محرّمة. فاختصاصنا هو "إظهار المكشوف للعلن"، أما الخطوة التالية فهي تعتمد على ما ستفعلونه حيال هذه المعلومات المكشوفة.

هذا المجال يعتبر من المجالات غير المدعومة من أي جهة رسمية (حكومية أو خاصة)، وبالتالي، إن العمل فيه هو كما السير عكس التيار. وهذا يعني جهد إضافي، مصاريف إضافية، والكثير الكثير من وجع الرأس. نحن غير مدعومين من أي جهة رسمية، وبالتالي فمصدر الدعم الوحيد هو أنتم.

إن هذا العمل، رغم كبر حجمه، لا يمثّل سوى رأس جبل الجليد، حيث هناك الكثير الكثير مما وجب قوله وكشفه. لكن رغم صغر حجم هذه المعلومات بالنسبة لما بقي مخفياً، أعتقد بأنها تمثّل نقطة انطلاق مناسبة لنمو هذا التوجّه وتعاظم جهوده، ذلك بفضل العقول اللامعة التي لمست وجودها بين المتتبعين المهتمين لهذا التوجّه. هؤلاء الناس، الجنود الخفيون كما أسميهم، هم الأمل الحقيقي لمستقبل مجتمعانا. إنهم الأبطال الحقيقيون الذين من المفروض أن يتبناهم كل من رغب وجدانياً في تطوير الشعوب وارتقائها. لكن بما أن هذا غير مندرج في أجندة المسيطرين على مصائر الشعوب، بقيت هذه النوعية المميزة والاستثنائية من الأشخاص مقموعة ومُهملة ومُجبرة على العيش في الظلّ عبر قرون وقرون، تاركين المجال لأدنى مستويات البشرية أن تمسك بزمام الأمور وتعيث في الأرض فساداً.

نرجو أن يكون هذا العمل قد عمل على توسيع أفق تفكيركم، واثبت بأن العلم ليس محدوداً كما يعتقد الجميع، إنه ليس خطاً مستقيماً وحيداً يؤدي إلى النهاية المرغوبة، بل يملأه التفرعات والتشعبات والخطوط الموازية. الإنسان هو كائن مبدع وخلاق، ما ينقصه هو تزويده ببعض الأفكار الجديدة والمفاهيم الجديدة، وسوف يصنع المعجزات. منذ زمن بعيد، وعلى مرّ العصور، عملت السلطات الفكرية المختلفة على الحدّ من معرفته، بعد أن عجزت عن الحد من إبداعه.

وأخيراً نشكر كل المهتمين بعملنا هذا راجين من الله أن يحقق أكبر قدر من الفائدة والتنوير.

***

الفرق بين الحقيقة والقناعات الشخصية

جميعنا نحب الحقيقة.. وبما أن الحقيقة هي أكبر بكثير من مفهومنا الحقيقي لها، فحب الحقيقة يعني حبها أكثر من أي وجهة نظر أو قناعة خاصة. حتى أن أفضل نموذج منطقي قد يبدو ناقصاً عندما يتعلق الأمر بتعريف الواقع المحيط بنا. هذا الواقع اللامنتهي الذي يتجاوز أقصى حدود مخيلتنا وأكثر الأفكار تقدماً. لا يمكننا أن نكون متشددين ومتعصبين للمنطق الذي نشأنا عليه أثناء دخولنا في حوار مع الآخر. فخلال الحوار، وجب أن نكون منفتحين لكي نكتشف مدى مصداقية أفكارنا بالمقارنة مع أفكار الغير، حيث هذا يزيد من توسيع معرفتنا و يرفع من مستواها. فالواقع لا يمكن إدراكه من خلال خط معرفي مستقيم وجب الالتزام به والسير وفقه بإصرار وعناد، بل إنه حلقة دائرية تحيط بنا من جميع الجهات، وكلما توسعنا أكثر في المعرفة زاد قطر هذه الدائرة. فالخط المستقيم ذات التوجه الواحد لا ينتج سوى التعصّب و بالتالي ضيق الأفق. الحوار الحقيقي هو أن نضع أفكارنا ومعتقداتنا الشخصية أمامنا على الطاولة لكي نقوم بتشريحها و تقييمها واكتشاف مدى علاقتها بالواقع الحقيقي، ذلك من خلال مقارنتها مع أفكار الآخر المقابل لنا. وجب على المتحاوران أن يعاملان بعضهما البعض كزملاء "متعاونان في البحث عن الحقيقة". فالاختلافات في الرأي تساعد على إغناء عملية البحث عن الحقيقة و تزويدنا بأفكار جديدة يمكنها تقريبنا أكثر تجاه هذه الحقيقة. الحوار هو عملية غير مباشرة لتبادل المعلومات، بحيث يشكّل ساحة آمنة لمحاولة اكتشاف الحقيقة. إن الدفاع المستميت عن الاعتقادات الشخصية لا يمكن أن يكون هدفاً للحوار. توسيع أفق تقكيرنا هو الهدف. المهزلة التي نشهدها اليوم من خلال الحوارات المبنية على أساس "الغالب و المغلوب" ( من يغلب من) هي عبارة عن استنزاف للوقت والجهد. و الأمر الأهم هو أن الحقيقة ستضيع أيضاً تحت أقدام المتصارعين في حلبة هذا الحوار المزيّف والمقيت.

إذا كنت منحازاً أو متعصباً أو موالياً لنظام أو مذهب فكري معيّن، ولا تقبل الخوض في نقاش أو حوار يتناول أي من تفاصيله، أرجو أن تتريّث قليلاً وتأمّل فيما يلي: هل تساءلت يوماً لماذا الأمور هي كما هي على هذا الكوكب؟.. ورغم حصول تطورات كثيرة عبر التاريخ، إلا أن الوضع بقي كما هو عليه وكأنه لم يتغيّر أبداً ؟.. لماذا هذا الكوكب لا يعمل بشكل جيّد رغم وجود ذلك العدد الهائل من أصحاب "النوايا الحسنة" الذين نشاهدهم على المسرح العالمي كل يوم؟. بالإضافة إلى أصحاب النوايا الحسنة الذين نقرأ عنهم في كتب التاريخ و قيل لنا بأنهم برزوا في فترات مختلفة بهدف إصلاح الأمور، وقد أنشؤا إمبراطوريات كبرى على هذا الأساس و لهذا الهدف. لكن الأمور لم تصلح، فبقيت الإمبراطوريات، و بقيت الأمور كما هي؟. لماذا معظم النشاطات على هذا الكوكب هي نشاطات سرّية، وما هو القصد من وجود مصطلحات مثل "حرام"، "حلال"، "كفر وإلحاد"، ومصطلحات عصرية مثل "سري للغاية"، "مصلحة الأمن القومي" و"أسباب استراتيجة" أو "لوجستية"؟. لماذا لا يتم تبسيط الأمور دون وجود هذه التعقيدات؟. لماذا الإصرار القوي على ترسيخ الميل للاهتمام بالذات والجسد والأمن الشخصي والمتعة والخوف وصراع البقاء والحصول على السلطة والمظهر الخارجي...؟ لماذا يتم قمع التطورات المصيرية في العلوم الإنسانية بشكل روتيني ومستمر، فقط من أجل الحفاظ على الوضع كما هو؟ لماذا قمع المعرفة والاكتشافات العلمية الجديدة؟ لماذا معظم المعلومات عن المجريات والأحداث التاريخية قد تعرضت للتلاعب عن طريق الحذف والتحريف و تزوير الوقائع، على يد المنتصرين الذين أعادوا كتابته بطريقة تناسبهم؟. ما الذي يخفونه؟.. مما يخافون؟..

إنهم يخافون من الخيار البديل، حيث الإرشاد الداخلي للإنسان .. والمسؤولية الناضجة عن الذات، جميع هذه العوامل ستقوّض السلطات الاجتماعية وأنظمة التحكّم القائمة. هذا الخيار البديل هو المصير الذي لا تريد أي سلطة هرمية أن يحصل أو يتحقق. جميع مجالات الحياة البشرية محكومة بنظم هرمية تتربع على قمتها سلطات محددة تتحكم بمجريات الأمور. أي خيار بديل قد يقضي على هؤلاء المتحكمين.

لقد تم تزويد الجماهير بكميات هائلة جداً من المعلومات المنقوصة، غير الدقيقة، أو محرّفة بطريقة تناسب تلك السلطات القائمة. جميع هذه المعلومات المزوّرة هي مصممة خصيصاً من أجل المحافظة على الوضع الراهن.. السيطرة الأزلية. هل تساءلت عن السبب وراء وجود مساءل سياسية مستعصية نشئت منذ قرون طويلة ولازالت قائمة دون حلّ؟ كيف يمكن حلّها وهي مرتبطة بمسلمات لا يمكن تجاوزها من قبل أي من الأطراف المتصارعة. تُعتبر هذه الظاهرة من أعراض المشكلة الأكبر، تتمثّل في المُعتقدات والتركيبة الاجتماعية التي فُرضت على الجماهير التي تم تقسيمها إلى حظائر تتصارع فيما بينها، ومُعظم هذه الأفكار والتقاليد الاجتماعية، الغير قابلة للنقاش، هي سطحية، اصطناعية، ولا تعكس طبيعة الكون من حولنا. المُعتقدات المُسلّم بها (المسلمات) هي التي تحكم تفكيرنا، وليس تجربتنا الشخصية ومنظورنا الخاص. يبدو أن مُعظم الجماهير هم نائمين، سلّموا شؤونهم لمجموعة من المرشدين. لكن بنفس الوقت، هناك البعض الذين لم يناموا.

بعكس ما تدّعيه الأنظمة الاعتقادية المختلفة عن تصويرها لطبيعة الوجود، فالصورة الحقيقية لهذا الوجود وطبيعته هي مختلفة تماماً، أوسع وأعقد بكثير. يخضع "الوجود" لمستوى عالي من التنظيم. إنه عبارة عن تركيبة معقّدة ولامنتهية من الطاقات، النوايا، والأهداف المتداخلة التي من خلالها ينبثق الوعي والكيانات الروحية المختلفة. فالحياة على هذا الكوكب ".. هي ليست سوى حبة رمل على شاطئ البحر..". في الحقيقة، إن "صورة الواقع" التي تم تزويدها للإنسان هي صورة صناعية وهدفها هو قمع الشعوب، والكوكب، والأرواح المتفاعلة عليه. هذه هي طبيعة "اللعبة" القائمة اليوم، وكانت قائمة في الماضي.

لكن كيف وصلت الأمور إلى هنا؟ هذا ما سوف تتعرّفون عليه في هذا العمل، من خلال تفحّص المعلومات التي تُقدّم للعامة، بالإضافة إلى المنظور العام للواقع الاجتماعي الذي يتم برمجة الجماهير من خلاله بالاعتماد على نماذج فكرية تثقيفية، وكيف تم تصميم هذه النماذج الفكرية التثقيفية ولماذا ولأي هدف.. سوف تتعرّفون على الكثير من المعلومات المقموعة، بالإضافة إلى نماذج فكرية بديلة، نظرة مختلفة للواقع. ستتعرّفون على خبرات وتجارب كثيرة ربما تفيدكم في حياتكم الشخصية، أو تغني معلوماتكم الخاصة التي تعتمدون عليها في البحث عن الذات ومحاولة تكوين صورة مجدية ودقيقة عن الواقع والوجود والحياة.

سوف نطلع على أحداث تاريخية، ونتعرّف على شخصيات وأماكن مختلفة، وأهم من ذلك، سوف نتعرّف على أفكار ومفاهيم كثيرة. فالأفكار والمعلومات الجديدة هي التي ستساهم في نقل موضوعيتنا من موقع التصادم والتنافر إلى موقع التوازن والتناغم. تذكروا أن هذا الكوكب، وكل ما يحصل عليه، كان ولا يزال كما هو، لم يتغيّر شيء، وبالتالي، فهدفنا الأساسي هو ليس "التغيير" لأن هذا سيبدو غير واقعياً وطفولياً بعض الشيء، ليس لأن التغيير مستحيل بل لأنه يُمثّل المرحلة الأخيرة. "..أوّل خطوة للتغيير هو التعرّف على معلومات جديدة..". فالهدف الأساسي هو "الاختبار" و"التعلّم"، نتعلّم ما وجب أن نفعله ولا نفعله، ما نعيشه وما لا نعيشه، ما يساعد في تطويرنا روحياً وما يمنعنا من ذلك... تذكّر أن التطوّر الروحي هو الأهم، وليس التطوّر الدنيوي. تذكّر أن هذا الكوكب تحكمه قوى ظلامية هدفها الأوّل هو إبعادنا بقدر الإمكان عن النور. ولهذا السبب، وجب أن نتوقع دائماً الأسوأ. ومهما بدت لنا الأمور بأننا نسير نحو النور والخلاص تأكّد يا سيدي بأننا نقترب من الظلام أكثر وأكثر. ما نعتبره اليوم تطوراً ورخاءً هو في الحقيقة حالة تدمير للذات وقتل الإنسان في داخلنا. المتعة واللهو والترف هو ليس تقدماً بل انحطاطاً ودنيويّة. وبنفس الوقت، فالتعصّب الفكري والاعتقادي هو عبارة عن تبعية عمياء للأسياد المتحكمين من خلال استغلال هذا الفكر وتسويقه بطريقة خسيسة. نحن في مأزق حقيقي يا أيها الإخوة والأخوات. والطريقة الوحيدة للخلاص هو التزوّد بالمعلومات الجديدة. خاصة تلك التي يحاولون إخفاءها عنا.

***
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #3
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


الجاهلون يجهلون أنهم يجهلون

إنه سرّ الأسرار... المعرفة النهائية.. الحقيقة التي يستحيل التوصّل إليها قبل التضحية بالكثير الكثير.. إنه واقع مختلف عن واقعنا.. ماورائي بطبيعته، وبالتالي بعيد عن التصديق. إن الصورة أكبر بكثير مما يتوقعه أحد. فالأمر ليس مجرّد مجموعة من الأشخاص الطموحين . ومهما حاولنا فلا نستطيع استيعاب الصورة بكامل أبعادها، لأن هناك الكثير مما وجب معرفته قبل تحقيق ذلك.. نحن بحاجة إلى كم هائل من المعلومات.. بما فيها المعلومات المحظورة والمحرّمة وتلك البعيدة عن التصديق.

وبما أن المعلومات تمثّل العامل الأساسي في هذه العملية، فهناك عقبة كبيرة وجب اجتيازها قبل التوصّل إلى الحقيقة. إذا تناولت هذا المجال بالذات في أبحاثك، وكان لديك أفكار مسبقة (أو قناعات مسلّم بها)، أو أي معتقدات راسخة فطرت عليها وترفض التخلّي عنها، فسوف لن تتمكّن من الغوص في أعماق هذا المجال بنجاح. لأن "اعتقاداتك الشخصية" سوف تبدأ بتحرير المعلومات التي تواجهها (أي تصفيتها)، ومن ثم ترفض أي موضوع لا يناسب معتقداتك ومسلماتك وبالتالي ستعجز عن التعمّق أكثر في المواضيع التي ترفض صحتها أو حقيقة وجودها أصلاً، فتفشل في النهاية بالوصول إلى الحقيقة بكامل أبعادها. يمكن للمعلومات أن تكون شيئاً مفيداً لو أنكم تعلمون، إنها نافعة فعلاً بحيث قد تخلصكم من مآزق كثيرة. هذه المعلومات، لو طوّعنا نفسنا على استيعابها بانفتاح وعدم التحفّظ، فقد تجنّبنا مهالك كثيرة. وإذا لم نملك تلك المعلومات، سوف ينتهي بنا الأمر في سجن صغير جداً، واقع محدود، وشعور محدود بالممكن والاحتمالية. تذكّر بأن هناك فرق بين الحقيقة والقناعات الشخصية التي تحكم تفكيرك.

الفرق بين المنطق السائد والمنطق الصحيح

إن الهدف من هذا الموقع هو تنويرك بقدر ما يمكن عن ما يجري بالضبط ولماذا يجري بهذا الشكل ولأي هدف. فتعرف بعدها ما الذي يفعلونه بك جسدياً وفكرياً وروحياً، وحينها ستقودك البديهة إلى البحث عن وسائل مناسبة للوقاية من كل هذه الشرور والسيئات التي تتعرّض لها. مهما كانت قناعاتك ومعتقداتك ومهما كنت واثقاً من أنك تحوز على الأجوبة الصحيحة على الأسئلة الكونية الكبرى، فلا بد من أن تكون مخطئ في مكان ما. وقبل أن تكون واثقاً من معلوماتك، حاول أن تتساءل عن مصدر هذه المعلومات التي بحوزتك والتي اعتمدت عليها في استنتاج ما تظنّها الحقيقة. هل اعتمدت على المعلومات الصحيحة للخروج بأجوبة صحيحة؟ قبل الإجابة على هذا السؤال، تعرّف على بعض الحقائق المتعلّقة بالمعلومات التي تنهل منها الشعوب والتي تعتمد عليها اعتماداً كبيراً في عيش حياتها اليومية واتخاذ القرارات المصيرية والخروج بالاستنتاجات التي يظنون أنها صحيحة. أوّل حقيقة وجب معرفتها هي أنك، خلال خوضك معترك الحياة والنظر إلى العالم من حولك، تعتمد على معلومات متوافقة مع المنطق المألوف وليس من الضرورة أن يكون هذا المنطق صحيح، فهناك فرقٌ بين المنطق السائد والمنطق الصحيح، لأن المنطق السائد هو المنطق المنتصر وقد لا تكون المصداقية هي السبب الرئيسي لانتصاره. وبعد أن تتعمّق أكثر في الحقائق والأحداث التاريخية والمُعاصرة، سوف تكتشف حقيقة واضحة تقول أن المنطق المألوف تصنعه المؤامرات ذلك بهدف توجيه معتقداتك وطريقة تفكيرك بشكل يتوافق مع مصالح ورغبات المسيطرون. ولهذا السبب بالذات، فلازلت حتى هذه اللحظة تجهل عدوّك الحقيقي. لقد نشبت حروب كثيرة وكذلك ثورات وانتفاضات.. وحصلت مجازر كبرى ومآسي لا يمكن وصف عظمتها... كل ذلك بهدف القضاء على العدو واقتلاعه من جذوره بهدف استئصال الشرّ وسيادة الخير من جديد. لكن الشرّ بقي وقد استفحل أكثر وأكثر.. وأصبح الخير مجرّد حلماً بعيداً جداً نسمع عنه في القصص الخيالية فقط. السبب الرئيسي لحصول هذه الكوارث التي تحلّ بالإنسانية هو أننا نقاتل عدواً مزيفاً. والعدو الحقيقي لازال قائماً منذ البداية ويقوم بعمله على أكمل وجه، ومهمته هي قتل الإنسان في داخلنا.. يوماً بعد يوم، حرب تلو حرب، ثورة بعد ثورة.. ولازلنا نتخبّط في ظلام الجهل والارتياب والشكّ، نقاتل ونحارب ونثور.. بحثاً عن مصدر كل هذا الشرّ الذي نعاني منه. بعد أن تتعرّف على عدوّك من خلال قراءة صفحات هذا الموقع، ستكتشف بأنه قوي جداً، متين جداً، مسيطر جداً، وعالي جداً بحيث لا يمكن أن تطاله أبداً، خفي جداً بحيث أنك لا تؤمن بوجوده أصلاً.. رغم أنه يسيطر عليك ويكبّلك من خلال نواحي كثيرة في حياتك اليومية. هو الذي ابتكر ما نتعلمه وما نؤمن به وما نعتقده. هو الذي صنع لنا المنطق الذي نألفه ونلتزم به على أنه الحقيقة والصواب، وأصبح هذا المنطق مع الوقت عبارة عن مجموعة مسلّمات لا يمكن تجاوزها أبداً. وعيّن على هذا المنطق حرّاساً من بيننا (رجال الدين المخادعون وليس الحقيقيون) يفرضونه علينا ويستمرون في تكريسه بوسائل مختلفة لا يمكن مقاومة سحرها أو وطأتها... لا يمكن التحرّر من هذه الأكبال سوى بالمعرفة.. المعرفة وحدها هي القوة.. إنها السلاح الذي سيخلصنا من نير المسيطر. هذا الكابوس الجاثم على صدورنا منذ بداية التاريخ، وسيبقى كذلك إلى الأبد، إن لم نعيد النظر في ما نتعلمه ونؤمن به ونعتقده.

أيها الإخوة والأخوات

هناك حقيقة واضحة جليّة، يعلمها الجميع ويشعر بها، لكن يبدو أن هناك من يعمل جاهداً على أن تبقى مُظلّلة وباهتة وخفيّة...
مهما كان لوننا أو شكلنا، ديننا أو مُعتقدنا، جنسيتنا أو قوميتنا، ثقافتنا أو أيديولوجيتنا، عرقنا أو فصيلتنا..
مهما كانت المظاهر مُخادعة ومضلّلة.... هناك حقيقة واحدة.. والحقيقة هي الحقيقة..
نحـن عبـارة عـن تجلّيـات متباينـة للـروح الكونيـة المبدعـة
وخلال كفاحنا في البحث عن العدل والسلام والخلاص... نُعادي بعضنا البعض، ونُقاتل بعضنا البعض، ونتعالى على بعضنا البعض، ونشتم بعضنا البعض..
واجتهادنا في تصنيف الآخرين والارتقاء بأنفسنا فوق غيرنا.. والانتماء إلى حظائر متنازعة..
والدخول في الجدالات الفارغة.. والاصطفاف وراء رايات واهية.....
ننسى أن هناك حقيقة واحدة.. والحقيقة هي الحقيقة..
جميعنا خرجنا من رحمٍ واحد
كلنا إخوة وأخوات.... نسـرح ونمرح في باحة منزلنا الكبير
.. نحن في النهاية أطفال صغار محدودي الإدراك.. نلعب في باحة المنزل الكبير الذي يأوينا..
وتكثر فيها الألعاب الممتعة..... أيديولوجيات، وعلوم، ومعتقدات... نمتع بها أرواحنا... وفي نهاية النهار، وعند غروب الشمس..
نعود جميعاً متسابقون إلى أحضان أمنا الحنونة..
المنتظرة عند الباب...
عدونا هو ذاته، وغايتنا هي ذاتها، وخلاصنا هو ذاته... لكن أسيء توجيهنا.. وتم تضليلنا..
دعونا نوحّد الهدف.. ونسعى للعودة إلى الصواب..
إن أوّل خطوة تجاه التغيير تتمثّل بتحديد مكان الخطأ بدقّة وبالتفصيل....
أنت لا تستطيع التحرّر دون معرفة سجّانك الحقيقي
أنت لا تستطيع الاستعداد للمواجهة دون معرفة عدوّك الأساسي
في هذه المعركة المقدّسة، سلاحك هو ليس العصا والبندقية والحجر والسيف... بل إنه المعرفة، المحبة، والتعبير عن طبيعتك الحقيقية... فالعنف هو ما يريدونك أن تتسم به، لأنه يبعدك كل البعد عن جوهرك الأصيل...
إن هذا العنف الذي نلجأ إليه خلال البحث عن الحلول لمشاكلنا هو الذي مكّن أعداء الإنسانية منّا، وجعلهم
يستمرون في حكمنا والسيطرة علينا منذ فجر التاريخ البشري...
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #4
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


حجارة إيكا Ica stones

مسألة حجارة إيكا
مثال على الضغوط الحكومية



والآن سوف ننظر إلى قضية مختلفة تماماً. في العام 1966م، تلقى الدكتور "خافيير كابريرا" Javier Cabrera هدية من أحد المزارعين الفقراء من أبناء قريته "إيكا" في البيرو. كانت عبارة عن حجر محفور عليه سمكة، وهذه الرسمة طبعاً لم تكن تعني شيئاً للمزارع البسيط لكنها تعني الكثير بالنسبة للدكتور "كابريرا" المثقّف والمتعلّم. لقد علِم بأن هذه السمكة المرسومة تمثّل فصيلة منقرضة منذ زمن جيولوجي بعيد. وهذا ما أثار فضوله بشكل كبير. راح يشتري المزيد من الحجارة من المزارع، والذي قال بأنه جمعها قرب ضفة النهر بعد أحد الفيضانات.
راح الدكتور "كابريرا" يجمع المزيد والمزيد من هذه الحجارة، وراحت أخبار وجودها ومدى أهميتها تنتشر حتى وصلت أسماع مجتمع علم الآثار. بعد فترة وجيزة، كان الدكتور قد جمع الآلاف من هذه الحجارة الغريبة. وكانت الرسومات المحفورة عليها عجيبة جداً وساحرة جداً. يبدو أن أحداً ما قام في إحدى فترات التاريخ بتصوير رجال يقاتلون الديناصورات، وآخرون يستخدمون التلسكوبات، وهناك من يجري عمليات جراحية بأدوات ووسائل متطورة. كما أن بعض هذه الحجارة تحتوي على خرائط تصوّر قارات مفقودة.



أُرسل بعض من هذه الحجارة إلى ألمانيا حيث تم تحديد تاريخ خروش الحفر، وتبيّن أنها تعود لعصور غابرة. لكن جميعنا تعلمنا أنه لا يمكن للإنسان أن يعاصر الديناصورات. فالإنسان الحديث، كما يدعي العلم المنهجي، لم يبرز للوجود سوى من 100.000 سنة.
اهتمت محطة BBC بهذا الاكتشاف وراحت تحضّر نفسها لإنتاج فيلم وثائقي يتناول ما أصبحت معروفة بحجارة إيكا Ica stones. لكن الإعلان عن هذا المشروع أطلق العنان لعاصفة من الجدال. وقام علماء الآثار المنهجيين بتوجيه انتقادات لاذعة لحكومة البيرو بسبب إهمالها وتراخيها وعدم إلتزامها في فرض القوانين المتعلقة بالآثار (لكن هذا لم يكن اهتمامهم الرئيسي). فراحت الضغوطات تنهال على رجال الحكومة في البيرو.
تم اعتقال المزارع المسكين الذي باع الحجارة للدكتور "كابريرا"، واعترف بأنه وجدها في أحد الكهوف، لكنه رفض الكشف عن الموقع للسلطات، أو هكذا ادعوا على الأقلّ.
تم تنظيم هذه العملية بطريقة محترفة بحيث تجعل كل سياسي فاسد فخوراً. هددت الحكومة بسجن المزارع، وبنفس الوقت، قدموا له عرضاً مغرياً للخلاص من هذه الورطة، وقبِل المزارع بالعرض فوراً ودون تفكير. فخرج للعلن برواية جديدة تقول بأنه هو الذي حفر الرسومات بنفسه. لكن كل من يتمتع بتفكير منطقي سليم يعلم جيداً بأن هذا المزارع الساذج لا يتمتع بالثقافة والحرفة الكافية لحفر 11.000 رسمة مختلفة. فبعض الحجارة كانت كبيرة الحجم وحُفر عليها رسومات دقيقة ومعقّدة جداً تبيّن حيوانات ومناظر مختلفة لا يمكن للمزارع أن يعرفها إلا إذا كان ملماً في علم الجيولوجيا والمستحاثات. بالإضافة إلى أنه، ومن أجل إنجاز هذا العمل الكبير (حفر 11.000 حجر)، يحتاج لأن يعمل ليلاً نهاراً على مدى عقود طويلة ومتواصلة. لكن في جميع الأحوال، صُنفت حجارة إيكا على أنها "خدعة" وتم نسيانها.
هذه المسألة لم تتطلّب أي مواجهة أو مناظرة فكرية أو أي مجهود ذات طابع أكاديمي. فقد تم معالجة المسألة عن طريق الضغوط الخفية التي مورست على الحكومة البيروفية. وبما أن هذا الاكتشاف صُنف على أنه "خدعة"، فبالتالي لا حاجة لبذل أي مجهود علمي لمحاولة تكذيبها، أو حتى الوقوف أمام هذه الحقيقة التاريخية وجهاً لوجه.

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 




1- لا يمكن للمزارع أن يعرفها إلا إذا كان ملماً في علم الجيولوجيا والمستحاثات.
2- بالإضافة إلى أنه، ومن أجل إنجاز هذا العمل الكبير (حفر 11.000 حجر)، يحتاج لأن يعمل ليلاً نهاراً على مدى عقود طويلة ومتواصلة.
3- بعد هذا الجهد والعرق لسنوات اخرج في الاعلام كشخصية كاذبة وافضح نفسي ويذهب عرق السنون بكل سهولة
4- شوفوا الرابط فالشخص الكاذب لا يخلص في عمله فالكاذب سيرسم الديناصور بشكل سريع وليس دقيق وتعب وجهد وفي النهاية يفضح عمله بنفسه بعد هذا التعب




شكرااا لكم ...
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #5
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


اسم الكتاب )التاريخ المحرم(أعده لكم علاء الحلبي ــ إصدار دار دمشق للنشر والتوزيع والطباعة ــ الطبعة الأولى 1427هـ ــ 2006م عدد الصفحات 356 من أهم مؤلفاته ( العقل الكوني ، الأخوان ، والتاريخ المحرم ).




هذا الكتاب عبارة عن سلسلة من الأحداث والوقائع والدلائل التاريخية المهمة التي يرى فيها الكاتب بأنها هُمشت وبأنها قد تشكل إحراجاً لبعض المؤسسات العلمية بل ولبعض الدول والحكومات الكبرى فيما لو أنها ظهرت لحيز الوجود وتم إدراك واقعيتها لذلك أُريد لها أن تبقى حبيسة ذاكرة التاريخ ، ولكن هيهات عندما تجد من هم أمثال كاتبنا هذا ، الكاتب في مجمل حديثة يحاول كذلك إثبات نظرية بأن الإنسان بطبيعته يمتاز بالرقي الفطري (حديث الفطرة) ولكنه ما يلبث أن يتدرج في تدني مستوى إنسانيته بجميع صورها ، أي أن نشأته السامية السوية كان ينبغي لها فطرياً الإرتقاء بجميع جوانب الحياة الإنسانية ففطرته السوية سترشده إلى النجاح في الحياة من جميع النواحي سياسياً وإقتصادياً وإجتماعياً ، ويتضح ذلك من خلال التعامل مع الآخر بالأسلوب الذي يرتقي بالإنسانية استنادا إلى تكوينه وخلقه الذي أوجده الله عليه ، وبالتالي لاوجود للنزاع ، وفيما يتعلق بالجانب الاقتصادي كذلك من خلال مايرشده إليه تكوينه الذي أوجده الله عليه من خلال الكسب الحلال الشرعي ، وهذا بدوره يؤدي إلى قاعدة "لافقر" ، واجتماعيا من خلال أسلوب التعامل الراقي عن طريق توسيع مداركه في التعامل مع أطراف المجتمع تحت قاعدة " لاشحنا لاخلاف لا ضغنا " ، وبالتالي فالمجتمع راقي بذاته من أول تكوينه والفكرة هنا تقول من أن الله أحسن خلق الإنسان فسواه خَلقا وخُلقا ، ولكنها النفس الأمارة بالسوء ، وبعض الجوانب الأخرى والتي دفعته إلى مخالفة هذه القاعدة ، مما أدى ً في نهاية المطاف إلى تدني مستواه الفكري والعلمي في باطنه وجوهره في حين تتضح ثقافة الظاهر أنه في قمة التطور والتقدم ( الوضع الحالي ) وبالرغم مما وصل إليه العلم من إمكانيات ومستويات متقدمة في شتى صنوفه ؛ إلا أننا نرى تدني المستوى الخلقي وتدني المستوى المعيشي للخليقة ( الإنسان ) وقام الكاتب أيضا بشرح كيف أن الإنسانية أفسدت نفسها بنفسها من خلال سرده للكثير من الحوادث مدعما بالدلائل ويشر أيضا إلى أن الخليقة تتجه الى كارثة اخرى حسب ما اشار اليها الكاتب استنادا الى المعطيات الحالية اذا لم تتدارك نفسها ، ولكن هل يعني هذا الإيمان بالقاعدة القائلة بأنه " كلما إرتقى الإنسان في العلم تدنى مستوى إنسانيته " يشير الكاتب ايضا الى ان عمر الخليقة انقسم الى عدة اقسام منها فترة ما قبل الطوفان ومنها ما بعد الطوفان التقدير الزمني لحدوث الطوفان ( 3400ق.م ) وكذلك حدوث كارثة كونية اصابت الارض واعادتها الى البداية مغيرة الكثير من معالم الحياة .
قسم المؤلف كتابه هذا الىقسمينالقسم الأولوهو عبارة عن سبعة فصول جاء في مجمل حديثها عن مدى ما وصل اليه الاولون من حضارة وتقدم فاق التصور وكيف أن هذا الحضارة اندثرت إثر طوفان مدمر أخفى معالم تلك الحضارة ولم يصلنا الا النزر اليسير من الدلائل والتي يراها العالم كافية لاثبات هذه الحقيقة ص25 فقد جاء الحديث عن قصة سيدنا نوح عليه السلام وكيف أن هذه الحادثة ذكرت في الكثير من الاساطير منها في جزر هاوي حيث كان يدعى نوو وفي السودان القديمة نوه وفي الصين نوواه وفي منطقة الامازون نوا... في الفصل الثاني وحتى الرابع يذكر الكاتب الكثير من الدلائل والثبوتيات الدالة على أن الفئة الناجية من الطوفان لم يكونوا اغبياء أو معتوهين أو غير مثقفيين بل العكس من ذلك كانو يحملون ارثا ثقافيا عظيما قبل ان يتفرقوا أو ينتشروا الى امم في حين يطلعنا الكاتب في الفصل الخامس عن سبب انزلاق هذه الفئة في عالم الجهل والنسيان بينما الفصل السادس والسابع جاءا ليشيرا الى ان اساليب تحديد التاريخ هي غير مجدية بالنسبة لاصول الانسان واذكر قصة دليلا على ذلك حينما سألت المرشدة النيوزيلندية المتميزة رانجي فريقا من علماء الجيولوجيا الاستراليين عندما كانت تأخذهم في جولة حول احد مفاتن ومواقع نيوزيلندا البركانية في موقع بروز بركاني سألتهم عن عمر هذا البروز قام احد العلماء بفحص سريع وقال ان عمرها يقارب الخمسون مليون عام واخرون قالوا عشرة ملايين( اعتماد على الاسلوب الكربوني للفحص) ... بينما اجابت هي بانها وقفت على هذا الموقع منذ عشرة اعوام وشاهدت تكون هذا البروز ، وهذا يعني ان التاريخ يحمل الكثير من التخمينات الخاطئة والمضللة والمفارقات الخطيرة في قضية تحديد العمر الزمني او الإفتراضي لأي حضارة كانت ، ناقش الكاتب أيضا نظرية النشوء والتطور ( الداروينية ) وكيف أن هذه النظرية لا يقبلها عقل ولا منطق ( توجد قائمة لبعض الحقائق المكتشفة تدحض هذه النظرية ص85 تساءل يطرح نفسه " ان كان عمر الارض والخليقة تجاوز حتى الان الملايين من السنين الم يكن بالامكان للانسان الذي عاش في تلك الفترة ان يجد الفرصة لتطوير جوانب حياته لدرجات تصل إلى من نحن عليه الآن أو أكثر منا تفوقا .. فقد قدرت الفترة الزمنية لحياة الديناصورات من 130 إلى 65 مليون سنة قبل الميلاد وظهر الإنسان منذ مايقارب المليون سنة ، إلا ان كاتبنا هذا يقول ان ماذكر لا يعدو أن يكون سوى تكهنات ونظريات مشيراً إلى نقطة مهمة وهي ؛ إن كان الإنسان عاش بعد فترة الديناصورات ، فإن بعض الدلائل تشير إلى وجود بعض الآثار البشرية تحت هياكل الديناصورات أو مخلوطة معها من خلال فحص طبقات الأرض مشيراً إلى أن للأمواج والتغيرات التي أحدثها الطوفان في تركيبة الأرض التأثير الكبير في دحض الكثير من التقديرات الزمنية والنظريات العلمية السائدة في وقتنا الحالي .

في القسم الثانيمن الكتاب يطلعنا الكاتب على الكثير من الدلائل التي خلّفها الأولون تحمل قطعية ما كانت تمتاز به تلك العصور من إمكانيات وقدرات مكنته من الوصول إلى المجتمع الراقي والمتطور بل وأكثر من ذلك يحوي هذا القسم إحدى وعشرون فصل تبحر معظمها في الدلائل والبراهين التي خلفتها الأجيال الغابرة لجميع نواحي الحياة وكيف أنها كانت تمتلك من التقنيات والإمكانيات التي جعلتها تتفوق ويطلق عليها مجتمعات متطورة بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى.

* في الفصل الثامنمن هذا الكتاب فيه ذكر للأسباب التي أدت إلى اختفاء هذه الدلائل وكيف أن الإنسان أدرك حقيقة أهمية أن يكون البناء من الحجارة وعدم استطاعة المعادن مقاومة عوامل التعرية على مر القرون ومن ذلك أسس بنيانه في معظمه من الحجارة ، ولكن مع ذلك تم تدمير معظم الآثار المادية وتلاشت وطمرت على مر الأعوام و انقسمت الأسباب إلى قسمين ( قسم طبيعي (عوامل التعرية) ، وقسم بشري ) ، ففي ما يتعلق بالسجلات والوثائق القديمة تم تدمير معظم المخطوطات والمؤلفات خذ مثالا ( مكتبة الإسكندرية فمحتوياتها قدرت بمليون مخطوط قام يوليوس قيصر بتدمير معظمها حيث فقدت 700 ألف مخطوطة في الفلك والطب والفلسفة والعلوم الأخرى ، مكتبة قرطاج ضمت 50 ألف مخطوطة قام بتدميرها الرومان عام 146 ق م .. الــخ ص 95 ــ بقيت بعض الآثار والبقايا ولكنها لازالت لغزا لعدم معرفة ماهيتها وغياب حقيقتها على مرور الأيام والأزمنة ، توجد آثار وبقايا لازالت تنتظر الإكتشاف(مناطق الأمازون )للاستزادة ص93.
* الفصل التاسع:حمل في طياته مايتعلق بقسم الجغرافيا أي الدلائل الجغرافية المتبقية والتي يمكنها إيضاح بعض الأمور المبهمة بالنسبة لحضارة ماقبل التاريخ من مظاهرها ( السفن العملاقة الفخمة ) للاستزادة ص110.
* الفصول من العاشر وحتى الرابع عشرفيها ذكر لبعض العلوم الأخرى مثل (علم الفلك ، علم الكون ، علم الرياضيات ، علم المعادن ، صناعة الزجاج ) ومدى التقدم الذي وصلت اليه الانسانية في العصور الغابرة في هذه المجالات، حيث تشير بعض الدلائل الى معرفة الاوائل للنظرية النسبية ، وبلغت العمليات الحسابية الى 15 رقما , للاستزادة ص119.
* الفصول الخامس عشر والسادس عشر والسابع عشرتحدثت عن أبنية عملاقة تم الكشف عنها ص 158 في بعض مناطق العالم وجدت بعضها تحت أعماق المحيطات( المحيط الاطلسي والهادي ..) وتكشف عن دقة البناء في هذه المدن نذكر من ضمن عجائب بناء انسان ذلك العصر بعض هذه الشواهد ( سور الصين العظيم ، أهرامات الجيزة ، الجنائن المعلقة ) وتكشف كذلك عن التقنيات المتطورة في هندسة البناء .
* الفصل الثامن عشر والتاسع عشرجاء الحديث عن الالات الميكانيكية من خلال بعض المحركات النفاثة التي تم الكشف عنها بالإسكندرية بمصر وأجهزة تعمل بالبخار وكشف أيضا عن 100 آلة مختلفة ذاتية الحركة في مصر منذ 2000 عام ( إنسان آلي ) للاستزادة ص226.
* الفصل العشرون والواحد عشرونجاء الحديث عن بعض الإستخدامات في البيئة اليومية للحياة العامة في تلك العصور وكانت بعض هذه الإكتشافات مذهلة يعجز العقل عن وصفها منها قفازات ملاكمة اعواد كبريت ، شفرات حلاقة ، وبعض السجلات التي تعود للألفية الثانية قبل الميلاد في الهند أوضحت عند ترجمتها في القرن 19 معلومات مدهشة وغير قابلة للتصديق في بعض الأحيان ص 234 وكذلك الملابس ومواد التزيين وكيف أن بعض الدلائل والرسومات تشير وتصور كيف أن إنسان ذلك العصر كان ذويق الطبع بمظهره ( أحذية راقية ، ملابس قمة في الأناقة ، مصانع لصباغة الأقمشة ) ولم يكن الإنسان ابدا ذلك الكائن الجاهل الحقير ص 242 .
* الفصل الثاني والعشرونجاء ذكر الفن والنحت من خلال الكشف عن بعض الآثار في هضبة ماركا هوسي في البيرو وهي صور تمثل فن رباعي الأبعاد .
* الفصل الثالث والعشرونجاء الحديث عن الصحة والطب ، وكيف أن إنسان ذلك العصر كان يتميز بمقدرة وإمكانية تفوق التصور مقياسا بما كان ولازال يعتقد الكثير من الناس ، حيث إمتلك معرفة وظائف الجسم الداخلية وكشف عن كثير من الأدوات المستخدمة في العمليات الطبية ، كُشف مؤخراً في الهند عن مخطوطة تضم قائمة لتشخيص أكثر من 1120 مرضاً ــ بعض المظاهر الاخرى ( حفظ الطعام عن طريق وضعه في وعاء مفرغ من الهواء ، التطهير والتعقيم ، المناعة والتلقيح ، المضادات الحيوية ، نقل الدم ، عملية إستئصال اللوز ، زراعة الأيدي الصناعية ، عمليات فتح الجمجمة ، بالإضافة إلى معرفة متقدمة في طب الأسنان .
* الفصل الرابع والعشرون:جاء الحديث عن الكهرباء أيضا حيث وجدت بعض الأدلة التي تثبت معرفة إنسان ذلك العصر بالكهرباء ووسائل توليد الطاقة من خلال العثور على بعض البطاريات المولدة ومصابيح دائمة التوهج في روما وإنجلترا وإفريقيا والتحدث عن بعد في فينيقيا والتبت ( الهاتف ) للاستزادة ص 266 .
* الفصل الخامس والعشرون والسادس والعشرون:جاء الحديث عن معرفة إنسان ذلك العصر بالطيران من خلال بقايا بعض الجداريات والأختام كذلك ، وكانت تحمل تصاوير وأشكال عن مركبات طائرة ، ومن الدلائل الأخرى على معرفة الطيران وجود رسومات عملاقة على مساحات شاسعة لايمكن معرفتها ووصفها إلا من الأعلى ( سهل نازاكا في البيرو ، ولويزيانا في الولايات المتحدة ) وبعض الأدلة الأخرى على معرفة الطيران الشراعي( قصة العنكبوت ) للاستزادة ص 285.
وقد كشف ايضا في هذا الفصل عن بعض مصادر الطاقة والتي حتى في زمننا هذا لم تعرف ولا زال العلم في مراحله المعرفية الاولى لها مثل توليد الطاقة عبر الذبذبات الصوتية .
من الامثلة الدالة على معرفة انسان ذلك العصر بالطيران ما جاء في ملحمة إتانا في بابل يقدر عمرها 4700عام وهي تزودنا بوصف دقيق لسطح الارض من ارتفاعات عالية جدا والتي لم يتعرف عليها الا في منتصف القرن الماضي ، وجاء كذلك وصف دقيق لبعض الرحلات الفضائية .
اشار الكاتب ايضا من خلال تصريح لاحد رواد الفضاء في عام 1969م بأنه رأى شيء ما يبدو كأنه بناء مكون من سبع طبقات في القمر ، وتم قطع ذلك التصريح فيما بعد من المكالمات المسجلة ولكن الوقت قد فات فقد سمعه الكثير من الناس .
ــ دلائل تثبت وجود حياة على المريخمن خلال الصور التي بعثتها مركبة فيكينج 1985م تصور انقاض حضارة قديمة على سطح المريخ .
* الفصل السابع والعشرون:فيه ذكر لبعض الاسرار المثيرة التي تشير الى استطاعت العلم أن يجعلك غير مرئي عن طريق تقنية لم يتعرف عليها انسان هذا العصر بعد ، وتم الكشف أيضا عن مزهرية تعبأ بالماء ويبقى وزنها ثابت ص317 ، كذلك ابواب تفتح وتغلق لوحدها ــ وسائل لتليين الحجر الصلب ــ تحويل المعادن مثالا على ذلك ( تحويل الرصاص الى ذهب ) .
* الفصل الثامن والعشرون والاخير :وصل العلم في تلك العصور الى ما لا يتوقعه الكثير منا استنادا الى ما درسناه وتلقيناه عبر مراحل التعليم ومن خلال اطلاعنا على بعض المصادر بحيث تثبت بعض الدلائل بما لا يدع مجالا للشك الى تطوير تقنية الاسلحة الفتاكة مثل الاسلحة النارية والاسلحة الكيميائية وكذلك الاسلحة النووية من خلال الكشف عن الكثير من المواقع التي يعتقد بأنها تعرضت لاشعاعات وهجوم فاق الاسلحة العادية ومن خلال الدراسات تبين بأنها تعرضت لاسلحة نووية ــ من الدلائل الاخرى استخدام القائد القرطاجي هنيبعل الالغام لتحطيم الجيش الروماني ــ من خلال بعض المخطوطات في الهند وفلسطين وسومر ورومانيا تم ذكر بعض النظريات الذرية وبصورة دقيقة ــ وصفت مخطوطة قديمة هندية حربا نووية وصفا دقيقا 2449ق. م ـــ شهادة الرائد والعالم النووي البروفيسور فريدريك سودي ( الحائز على جائزة نوبل ومكتشف النظائر المشعة ) حديثه عن حضارة برعت في تكنولوجيا الطاقة الذرية عام 1909م ، للاستزادة ص344.
* الخاتمة :ذكرت وجهة نظر الكاتب الشمولية ودراسة مقارنة بين الفترتين
ــ اختم هذا الملخص بفقرة ذكرها الكاتب في مقدمة الكتاب وأرى مناسبتها أن تكون في خاتمته : (( أصبح من الواضح تماما بأن التاريخ بحاجة لأن يكتب من جديد))



تم بحمد الله
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #6
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


خرائط جغرافية دقيقة جداً، تعود لقرون



خرائط جغرافية دقيقة جداً، تعود لقرون، وقال أصحابها بأنهم نسخوها من مراجع قديمة جداً، ويظهر فيها سواحل أمريكا الجنوبية، والقطب الجنوبي يبدو خالياً من القشرة الجليدية (مع العلم بأن آخر أجزاء القارة المتجمدة الجنوبية كانت خالية من الجليد قبل 4000 ق.م).

خريطة Piri Reis
البحر الابيض والاحمر






اتلانتس صغيرة جدااا بنية الون

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 





وضعت افكار اخينا الصافي مع ادغار كايس
النتيجة
لما لا تكون امريكا وبريطانيا كانت متطورة فعلا
ولكن قارة اتلانتس كانت ملتصقة ببريطانيا او امريكا وتعتبر هي ناسا القديمة او منطقة area 51 ومدينة متطورة جدااا
والتقنيات التي بها مسحتها تماما من على الخارطة بعكس المدن الاقل تطور ولم يسمح لها باستخدام التقنية فبقيت اثارها ...

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 



حاليا يفكرون ببناء مدن عائمة على البحر بسبب التطور
لما تكون اتلانتس قارة مصغرة عائمة صناعية بالكامل





تفاجئت ان للموضوع علاقة بهتلر
HITLER PIRI REIS UFO








- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 


آخر تعديل سيف القرصان يوم 22/05/2009 في 04:59.
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #7
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم


الأبعاد الثلاثة عشر
اتلانتيس وبيرمودا اللغز بنظر أحد المذاهب العرفانية & ( Time Slip )




نسخة عربية DOWNLOAD

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 


أقل من واحد ميقا
أجمل تحية ...

***
هل مازالت الديناصورات موجودة حية ترزق الان ؟؟؟




- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 


أقل من واحد ميقا
أجمل تحية ...
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #8
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


فيديو وثائقي هام عن بيرمودا واتلانتس و العوالم والابعاد والمخلوقات التي تعيش في عالم وابعاد مختلفة
مترجم من العربية

للمشاهدة

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 




ولمن أراد تحميل الفيلم فليتفضل من هنا :

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 



- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 



- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 



- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 



- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 




بعض البيانات عن الفيلم :

الصيغة : AVI
مدة الفيلم : ساعة و 23 دقيقة
الحجم الاجمالي : 207 ميجا
الترجمة : اللغة العربية
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #9
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي



ملاحظة:
في المشاركة رقم 6
موقع

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 


كان ممتاز ولكن حاليا تحتاج الضغط على كلمة تحميل فيه عدة مرات لينجح معك
واذا تقدرون رفعه في الملفات المرفقة في المنتدى يكون أفضل

اقترح ان يقوم شخص بنقل المواضيع التي على شكل ملفات الى موضوع في المنتدى ونقل الصور أيضا
ويستحق ان يكون مشرف

اما انا فالموضوع متعب ومجهد لي جدااا ... خصوصا الصور

http://up.damasgate.com/files/5p037k5qigpk2wz6kxzy.jpg
  رد مع اقتباس
قديم 22/05/2009   #10
شب و شيخ الشباب cornholio
عضو
-- زعيـــــــم --
 
الصورة الرمزية لـ cornholio
cornholio is offline
 
نورنا ب:
Sep 2007
المطرح:
ABYSS
مشاركات:
1,598

إرسال خطاب MSN إلى cornholio إرسال خطاب Yahoo إلى cornholio
افتراضي


مجهود حلو
يعطيك العافية

"Nam Sibyllam quidem cumis ego ipse oculis meis
vidi in ampulla pender, et cum illi puere dicerent:
sibylla ti theleis; respondebat illa: apothnein thelo"

From T. S. Eliot's "The Waste Land"
  رد مع اقتباس
قديم 24/05/2009   #11
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


شكرااا لك ...

الحياة خارج كوكب الأرض
ربع ميقا فقط 256KB

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 


أجمل تحية ...
  رد مع اقتباس
قديم 31/05/2009   #12
صبيّة و ست الصبايا Huzun
عضو
-- أخ لهلوب --
 
الصورة الرمزية لـ Huzun
Huzun is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
بـ أخوية
مشاركات:
335

افتراضي


مجهود رائع تشكر عليه

زياراتي لهالبوست راح تكون كتيرة .. اتركلي الباب مفتوح

وطني .. وحياتك وحياة المحبة
شو بني؟؟ عم إكبر وتكبر بقلبي
  رد مع اقتباس
قديم 09/07/2009   #13
شب و شيخ الشباب سيف القرصان
شبه عضو
-- اخ حرٍك --
 
الصورة الرمزية لـ سيف القرصان
سيف القرصان is offline
 
نورنا ب:
May 2009
المطرح:
زحل
مشاركات:
53

إرسال خطاب MSN إلى سيف القرصان إرسال خطاب Yahoo إلى سيف القرصان
افتراضي


شكرااا لكم ...
____________________

لقد اقفل الموقع المواضيع المجانية ... ولكن

10 الف صفحة نسخة الكترونية pdf
"تذكّر أنك ستحصل على مجموعة مؤلفة من 50 كتاب مقابل مبلغ رمزي قدره [20$] فقط! مع العلم أن كتاب واحد فقط من إصدارات علاء الحلبي يبلغ سعره في الأسواق الإلكترونية بين [10$] و[17$]..!"

- ابو شريك هاي الروابط الي بيحطوها الأعضاء ما بتظهر ترى غير للأعضاء، فيعني اذا ما كنت مسجل و كان بدك اتشوف الرابط (مصرّ ) ففيك اتسجل بإنك تتكى على كلمة سوريا -
 

  رد مع اقتباس
قديم 13/09/2009   #14
صبيّة و ست الصبايا جلنارالغالية
عضو
-- أخ لهلوب --
 
الصورة الرمزية لـ جلنارالغالية
جلنارالغالية is offline
 
نورنا ب:
Aug 2009
المطرح:
تحت شجرة ياسمين
مشاركات:
109

إرسال خطاب MSN إلى جلنارالغالية إرسال خطاب Yahoo إلى جلنارالغالية بعات رسالي عبر Skype™ ل  جلنارالغالية
افتراضي


عمل رائع
لك يسلموووووووووووووووا

مـا أجـمـل أن يـبـكـي الإنـسـان والـبـسـمـة عـلـى شـفـتـيـه وأن يـضـحـك
والـدمـعـه فـي عـيـنـيـه
فـي لـحـظـة تـشـعُـر أنـك شـخـصٌ فـي هـذا الـعـالـم بـيـنـمـا يـوجـد
شـخـص فـي الـعـالـم يـشـعُـر أنـك الـعـالـم بـأسـره
اهواك بلا امل...
  رد مع اقتباس
قديم 13/09/2009   #15
شب و شيخ الشباب memo dark death
عضو
-- أخ لهلوب --
 
الصورة الرمزية لـ memo dark death
memo dark death is offline
 
نورنا ب:
Nov 2008
المطرح:
بوطني الحبيب الاردن
مشاركات:
195

افتراضي


يعطيك العافية مجهود رائع

الحياة قطار سريع اصعب محطة فيها الفراق
  رد مع اقتباس
قديم 14/09/2009   #16
شب و شيخ الشباب DARKNESS
عضو
-- زعيـــــــم --
 
الصورة الرمزية لـ DARKNESS
DARKNESS is offline
 
نورنا ب:
Jul 2006
المطرح:
In ThE DaRk
مشاركات:
1,755

افتراضي


يسلمو عالكتب و الموضوع الحلو

علاء الحلبي من المؤلفين المعروفين بهالمجال

قريتلو كم كتاب


ثقافة المنطق البديل دارجة جدا هالأيام فيها شي من المنطق بس فيها بهورة و فرضيات كتير أكتر من اللازم

و بتعتمد عا إثارة خيال القارئ لدرجة كبيرة كتير
.

نحن ننتظر الضياء و لكننا نرى الظلام

---------------------------------------------------------------

ذو العينين البراقتين ......... الذي يقرر المصائر .............


DaRkNeSs LoRd

Lord Of DarkneSs

Lord Of The Sweet Sadness
  رد مع اقتباس
قديم 28/10/2009   #17
شب و شيخ الشباب الأدهم
عضو
-- أخ لهلوب --
 
الصورة الرمزية لـ الأدهم
الأدهم is offline
 
نورنا ب:
Sep 2009
مشاركات:
130

افتراضي


شكراااااااااااااااااااااا اااااااااااااااا

قتلناك ياأخرالأ نبياء
قتلناكَ .. ليسَ جديداً علينا
اغتيالُ الصحابةِ والأولياءْ
فكم من رسولٍ قتلنا.. وكم من إمامٍ
ذبحناهُ وهوَ يصلّي صلاةَ العشاءْ
فتاريخُنا كلّهُ محنةٌ .. وأيامُنا كلُّها كربلاء
  رد مع اقتباس
إضافة موضوع جديد  إضافة رد


أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لافيك تكتب موضوع جديد
لافيك تكتب مشاركات
لافيك تضيف مرفقات
لا فيك تعدل مشاركاتك

وسوم vB : حرك
شيفرة [IMG] : حرك
شيفرة HTML : بليد
طير و علّي


الساعة بإيدك هلق يا سيدي 08:23 (بحسب عمك غرينتش الكبير +3)


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
ما بخفيك.. في قسم لا بأس به من الحقوق محفوظة، بس كمان من شان الحق والباطل في جزء مالنا علاقة فيه ولا محفوظ ولا من يحزنون
Page generated in 0.33900 seconds with 14 queries